الحياة

الحياة

منتدى
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
منتدى الحياة يرحب باعضاءة وزوارة الكرام
اهلا وسهلا بكم فى منتدى الحياة مع تحياتى مدير المنتدى

شاطر | 
 

 حادثة الدنمارك ضد رسول الله(صلى الله علية وسلم)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rifat mater
مدير
avatar

عدد المساهمات : 267
تاريخ التسجيل : 15/02/2010
العمر : 27

مُساهمةموضوع: حادثة الدنمارك ضد رسول الله(صلى الله علية وسلم)   السبت مارس 20, 2010 5:33 pm

فلسطين:"إلا كتاب الله".. الدنمارك:"إلا رسول الله":البعد الغائب

الغضب لله من أمارات قوة العقيدة في نفوس المؤمنين, وهو أمر محمود أن يشيع بين المسلمين, ويسعد المرء حين يجده متجهاً وجهته الصحيحة دون توظيف من هذه الجهة أو تلك, وحين يرى رد الفعل متناسباً مع الفعل ذاته, ويراه متوائماً مع نظرائه من الأحداث المتشابهة, نابعاً من نفوس طائعة لله لا تخطئها الأبصار في مواطن الرجال ومحل تواجدها..
تطامن النفوس إذا ما لمست تماثلاً بين ردود الأفعال على النظائر والأشباه, تعلم حينها أن البوصلة مضبوطة باتجاه أفق واحد.
في الأمس القريب, وقفت الأمة الإسلامية وقفة رجل واحد, وخرجت عن بكرة أبيها تزأر في وجه الدولة الاسكندنافية الصغيرة (الدنمارك) لاجتراء إحدى صحفها على مقام النبي الخاتم _صلى الله عليه وسلم_, ونشرها رسوماً هزلية تسخر من النبي _صلى الله عليه وسلم_, وكانت المساهمة الفاعلة من شرائح مختلفة من المجتمع في إظهار الغضب والإدانة لهذا المسلك غير الإنساني والحضاري مبعث فخر وفي الأقل ارتياح من الشعوب المسلمة التي وجدت في صفها جميع الأطياف وأرباب المهن والوظائف المختلفة تقول لا لهذه البذاءة, وترفع في وجه الغرب كله شعار "إلا رسول الله".
ومع كل هذا الارتياح؛ فإن أحداً لم يزعم أن هذا الشعار هو نافٍ لإظهار الغضب لانتهاك أي مقدس لهذه الأمة, لاسيما إذا ما تعلق الأمر بكتاب الله _سبحانه_ ودستور الأنام ومعجزة هذه الأمة الكبرى الذي جاء به النبي _صلي الله عليه وسلم_, ولذا فقد كان من الغريب أن تلتئم القلوب وتتحد الصفوف وترتفع الحناجر غضبة لرسول الله _صلى الله عليه وسلم_ ولا تنتفض غضباً لانتهاك قداسة هذه الرسالة المتمثلة في شقها الأول بكتاب الله _سبحانه جل في علاه_ أو انتهاك حرمات بيوته (المساجد).
ولئن سبقت الرسوم البذيئة اعتداء وتدنيس للمصاحف في معتقل خليج جوانتنامو سيئ السمعة, وتلتها حوادث مماثلة ومتكاثرة قامت بها بعض الميليشيات الطائفية فيما أعقب أحداث سامراء قبل أشهر بالعراق, وما تردد كذلك عن تدنيس المصحف في أحد سجون تونس؛ فقد كرر الصهاينة هذا الفعل الشنيع قبل يومين دون أن تطرف لمؤسسات في العالم الإسلامي جفن حياله, حيث طيرت الأنباء أول من أمس ـ وفقاً لصحيفة الخليج الإماراتية ـ خبراً يؤكد فيه فلسطينيون من بيت لاهيا التي انسحبت عنها قوات الاحتلال مخلفة دماراً واسعاً، أن الجنود "الإسرائيليين" مزقوا المصاحف وجرفوا المقابر وشربوا الخمر، ورقصوا طرباً عند استشهاد فلسطيني. ونقلت الصحيفة عن محمد ارحيم (45 سنة) من سكان حي الإسراء غربي بيت لاهيا وصفه للمشهد المشين: "كانوا يرقصون (جنود الاحتلال) ويحتفلون على جراحنا النازفة.. ولا يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل مزق جنود الاحتلال مصحفاً شريفاً كان بداخل المنزل وداسوا عليه بالأقدام", فيما أكدت الصحيفة من جهتها أن جنود الاحتلال قبل انسحابهم من أحياء العطاطرة والسلاطين والإسراء غرب بيت لاهيا، قد دمروا منازل المواطنين، وجرفوا مئات الدونمات الزراعية واقتلعوا أشجار الزيتون والحمضيات وكروم العنب وجرفوا الطرق الرئيسية والفرعية، وأسقطوا أرضاً أعمدة الكهرباء والهاتف، ودمروا أنابيب شبكة المياه وجرفوا المساحة الكبرى من مقبرة الإسراء وهدموا أجزاء من مسجدي الهدى والإيمان.
كان المشهد مشيناً ومهيناً, لكنه مر بهدوء ربما لأن "إسرائيل" ليست كالدنمارك, ربما لأن التفاعل الإعلامي ما زال بعد محدوداً, ربما لأن جهات عديدة اهتمت بحادثة الرسوم على نحو لم تر معه داعياً للاهتمام بغيرها, ربما لأن شعار "إلا كتاب الله" لم يرفع بعد, ربما لأن الفعاليات الإسلامية عاجزة عن تجييش الأمة إلا في حادثة واحدة, ربما لأن المسألة الدنماركية شهدت مزايدات وتسجيل مواقف أكثر منها غضبة حقيقية لدى بعض الجهات المهيمنة على الإعلام في بلدانها.. أو ربما لأن الحادثة الدنماركية تسلطت الأضواء أكثر عليها لأنه قد صاحبها إصرار وتصميم من المجموعة الأوربية على تأييد الدنمارك في عدم معاقبة الجناة أو تقديم اعتذار.. ربما لأن ليس هناك من سياسي في عالمنا العربي يتأمل أن يقدم الكيان الصهيوني اعتذاراً عن جرائمه المزمنة, ربما لأسباب أخرى.. بيد أن كل هذا لا يعفي الكثيرين من الازدواجية التي ينظر بها للمتماثلات بعدسات مختلفة.
............................................................................................................................... البدايات الرسوم الكاريكاتورية المسيئة لمحمد في صحيفة يولاندس بوستن


في 17 سبتمبر 2005 نشرت صحيفة Politiken الدانماركية مقالة بعنوان "الرهبة الشديدة من انتقاد الإسلام" وتحدثت المقالة عن الصعوبة التي لاقاها كاري بلوتكن Kåre Bluitgen الصحفي الدانماركي الذي كتب كتابا عن سيرة الرسول محمد موجهة للأطفال باسم "القرآن وحياة النبي محمد" Koranen og profeten Muhammeds ولكنه وجد صعوبة في إقناع الرسامين بإضافة صور عن الرسول محمد إلى كتابه ووصل هذا الخبر صحيفة يولاندس بوستن التي قامت بإجراء مسابقة بين 40 رساما كاريكاتيريا لرسم صور تعبر عن معاناة بلوتكن في إيجاد رسامين لكتابه وإبراز الإدعاء القائل أنه لا يوجد فنان مستعد لرسم كتاب للأطفال عن محمد بدون إبقاء اسمه سريا [4].

وأثناء المسابقة انسحب 3 من الرسامين وعلل أحدهم انسحابه بخوفه أن يحدث له ما حدث للمخرج ثيو فان غوخ الذي قتل في 2 نوفمبر 2004 على يد محمد بويري الهولندي من أصل مغربي لإخراجه فيلما قصيرا (10 دقائق) باسم فلم الخضوع Submission والذي يمكن ترجمته بالاستسلام أو الخضوع وكان الفيلم عن ماحاول المخرج أن يصوره كسوء معاملة المرأة في الإسلام وربطه بنصوص من القرآن وعلل رسام آخر انسحابه من خوفه أن يهاجم مثل المحاضر في معهد Carsten Niebuhr Institute في كوبنهاغن الذي تعرض للضرب من قبل 5 طلاب في أكتوبر 2004 لأنه حسب بعض المصادر "قرأ نصوصا من القرآن على حشد من غير المسلمين" وأثار انسحاب هؤلاء نوعا من روح التحدي في رئيس التحرير الذي اعتبر ذلك منافيا لحق حرية التعبير حسب وصفه [3].
تحذير العلماء

حذر كثير من علماء المسلمين من نشر مثل هذه الصور بين أبناء المسلمين "لأن هذا يعتبر معاونة لأهل الكفر على الأستهزاء بالرسول الكريم" على حد قولهم.
نشر الصور الكاريكاتيرية

في 30 سبتمبر 2005 قامت الصحيفة بنشر مقال بعنوان "وجه محمد" Muhammeds ansigt وفيه 12 صورة كاريكاتيرية وجاء في المقالة نص ترجمته تقول
«إن بعض المسلمين يرفضون المجتمع العلماني ويطالبون بمنزلة خاصة من ناحية التعامل مع مشاعرهم الدينية الخاصة. وهذا لايطابق المفاهيم الديمقراطية الحديثة ولحرية التعبير عن الرأي التي تفرض على كل شخص أن يتقبل النقد والسخرية والتسخيف. من الأكيد أنه ليس دوما جذابا أو لطيفا لينظر إليه، كما أنه لا يعني أن المشاعر الدينية يجب أن يستهزا بها بأي ثمن، ولكن لذلك أهمية جانبية في السياق الحالي. [... ] نحن في طريقنا إلى منحدر زلق حيث لا يمكن لأحد التنبؤ بما ستؤول إليه الرقابة الذاتية. ولهذا السبب قامت مورجينسفين يولاندس بوستن بدعوة أعضاء من اتحاد رسامي الكاريكاتير لرسم محمد كما يروه [... ] [5].»

وفيما يلي وصف للصور التي نشرت والتي رسمت على يد اثنى عشر رساما مختلفا، ولا تمثل كل الرسوم شخص رسول الإسلام محمد، وفيما يلي وصف للرسوم المنشورة:

* رجل ملتحي بعمّة حمراء يتكئ على عصا وبيده الأخرى حبل مربوط بدابة تحمل كيسين أحمرين.
* رجل ملتحي يحمل خنجرا وخلفه امرأتان منقبتان.
* رجل (قد يكون الكاتب كاري بلوتكن مؤلف كتاب الأطفال "القرآن وحياة الرسول محمد") يحمل ورقة عليها رسم بسيط (stick figure) لرجل ملتحي ويلبس عمّة، والرجل الأول تسقط في قبعته برتقالة في إشارة إلى الحظ السعيد في إشارة إلى مثل دنماركي يقول "كمن سقطت في قبعته برتقالة" إشارة إلى من يحالفه الحظ دون بذل جهد لكون البرتقال كان سلعة ثمينة وعلى البرتقالة مكتوب بالانجليزية ما معناه خدعة ترويجية.
* رجل ملتحي بعمّة كتب عليها "لا إله إلا الله" والعمّة تمثّل أيضا قنبلة كروية لها فتيل.
* رجل ملتحي بيده رسم ينظر إليه يرفع يده لرجلين ملتحيين يعدوان أحدهما يحمل سيفا والآخر قنبلة وما يبدو أنه بندقية، والرجل الأول يقول "اهدأوا، إنه فقط رسم صنعه دانماركي من جنوب غرب الدانمارك".
* رجل في مركز الشرطة ينظر إلى صف من سبعة من المشتبهين بهم ويقول: "هممم... لا أستطيع تمييزه!" والأشخاص الواقفون في الصف هم 1 شخص هيبي متحرر من السبعينيات و2 السياسية الدانماركية Pia Kjærsgaard و3 المسيح و4 من المحتمل بوذا و5 من المحتمل محمد و6 شخصية دينية هندية و7 الكاتب كاري بلوتكن مؤلف كتاب الأطفال "القرآن وحياة الرسول محمد".
* رجل رسّام يرسم وجها لرجل ملتحي يرتدي كوفية وعقال، كتب فوقها محمد، والرسام يبدو خائفا يتصبب عرقا ويضع يده كمن يمنع الناس من الرؤية.
* رجل ملتحي بعمّة يقف (ربما على الغيم) وأمامه طابور من الرجال يقول لهم "توقفوا توقفوا، لقد نفذت لدينا العذراوات".
* رأس رجل ملتحي وبعمّة يحيط برأسه هلال أخضر وتغطي النجمة الخضراء إحدى عينيه.
* رجل ملتحي يرتدي لباسا أبيض وبنفسجي وحول رأسه طوق ملاك على شكل هلال أو قرنين على شكل هلال.
* شاب يلبس قميصا كتب عليه "المستقبل" يشير بعود إلى لوح مكتوب عليه "صحفيو جيليان بوستن ثلّة من الرجعيين الاستفزازيين" وهناك سهم يشير إليه نصا يقول ما معناه "محمد... فالبيسكول (اسم مدرسة؟) السابع ألف".
* رسم يشير تعليقه إلى أن محمد كان يضطهد النساء (؟)

وهناك رسوم أو صور أخرى انتشرت في إطار الحملة لمنع الرسوم للنبي محمد ولكن لم تكن من الرسوم التي نشرتها الجريدة، وإحداها صورة لرجل يصلي في وضع مهين، وأخرى تتهم الرسول بانحراف جنسي وأخرى لوجه على هيئة خنزير، واعتبر البعض خطأ أنها جزء من الصور التي نشرت على صفحات الجريدة، الأمر الذي أدى جزئيا إلى حديث الطرفين عن صور مختلفة.
صور الرسول محمد في كتاب "القرآن وحياة الرسول محمد"

من المفارقات في أزمة نشر صحيفة يولاندس بوستن للصور الكاريكاتيرية عن رسول الإسلام أن هناك تسليط إعلامي يكاد يكون معدوما عن كتاب الأطفال "القرآن وحياة الرسول محمد" للصحفي كاري بلوتكن حيث يحتوي هذا الكتاب على أكثر من 15 صورة وثلاث خرائط [6] أستعملت كوسائل إيضاح أثناء سرد القصة ورسمت من قبل رسام لم يقبل بإعلان اسمه وهذا الكتاب موجه للاطفال لإعطاءهم فكرة مبسطة عن حياة الرسول محمد. ولايوجد في هذا الكتاب أي من الصور الكاريكاتيرية التي أحدثت الضجة الأعلامية وردود الفعل والصور مرسومة في الكتاب بصورة غير مستهزأة وإنما بالطريقة التقليدية المستعملة في تصوير الخلفاء العباسيين أو الأمويين أو علماء المسلمين في كتب موجهة للاطفال.

* صورة الغلاف تصور حادثة الإسراء والمعراج حيث يوجد شخص ملتحي مع سيف في حزامه وهو على ظهر الحصان الذي له وجه إمراة وجناحان.
* الصورة الثانية لرجل ملتحي في غار وهو على مايبدﻭ متفاجأ من ظهور شخص له جناحان وهنا يبدو أن الصورة توضيحية لاستلام محمد أول وحي من جبريل.
* الصورة الثالثة عبارة عن شخص ملتحي يتحدث لأربعة رجال وامرأة ويظهر أن الصورة تعبر عن فترة نشر دعوة الإسلام في مكة.
* صورة لطفلة تجلس على فخذ رجل ملتحي وبجانبهما رجل ملتحي واقف وتصور خطوبة الرسول محمد من عائشة بنت ابي بكر.
* صور لرجال مقيدي اليد من الخلف ويقتلون من قبل أشخاص آخرين ونساء تبكين وهذه الصورة تصور معركة خيبر مع بنو قريظة.
* صورة لرﺟﻞ يستعمل عصاه لإسقاط صنم بجوار الكعبة ويصور حادثة فتح مكة.
* صور أخرى تصور الجيوش والمعارك المختلفة و3 خرائط توضيحية لشبه الجزيرة العربية.

العقيدة الإسلامية

حسب العقيدة الإسلامية فإنه ليس من المقبول على الإطلاق تمثيل الرسول محمد في صورة أو تمثال أو أي شكل آخر لسبب رئيسي أن هذا قد يؤدي إلى تقديس رموز أو صور أو تماثيل للرسول وبصورة غير مباشرة إلى تقديس الرسول نفسه بدلا من الله. وفي القرون الوسطى ومع اختلاط المسلمين بالأقوام الأخرى تأثر بعضهم بعادات الديانات الأخرى وتم رسم بعض الصور للرسول إلا أن وجهه لم يرسم أبدا وكان هناك دائما نوع من الحجاب على وجه الصور وهذا النوع من الصور كان شائعا في إيران القديمة أو ما كان يسمى ببلاد فارس.

وحسب سيرة ابن هشام فإن صفات الرسول محمد كانت بشكل يخالف الصورة التي حاول الرسامون استعمالها كوسيلة إيضاح في كتاب موجه للأطفال فاستنادا إلى ابن هشام فإن الرسول محمد "لم يكن بالطويل الممغط ولا القصير المتردد. وكان ربعة من القوم، ولم يكن بالجعد القطط ولا السبط كان جعدا رجلا ولم يكن بالمطهم ولا المكلثم وكان أبيض مشرئباً بحمرةِ، أدعج العينين أهدب الأشفار" [7].
رسم صورة الرسول محمد عبر التاريخ

هناك العديد من الصور الأخرى التي رسمت لرسول الإسلام محمد في العديد من الكتب التاريخية القديمة وفيما يلي معلومات عن تلك الكتب[6].

* الصفحة الأولى من كتاب "حياة محمد" الذي طبع عام 1719 في لندن وكانت للمؤلف الفرنسي سيور دي ريار Sieur De Ryer.
* صفحة في كتاب "حياة محمد" الذي طبع في هولندا عام 1699 للمؤلف M. Prideaux وفيه يظهر شخص يحمل سيفا بيده اليمنى ورجله اليسرى مستندة على الكرة الأرضية وفي يده اليسرى هلال وعلى ساعده الوصايا العشر.
* صورة يرجع تاريخها إلى القرون الوسطى في إسبانيا وفيها يظهر شخص على كتفه الأيسر حمامة بيضاء ومنقار الحمامة قريب من أذن الشخص وهذا الشخص يتحدث إلى 3 رجال وامرأتين وهذه الصورة مقتبسة من تصوير بعض المسيحيين المتطرفين في الكنيسة الإسبانية لشخصية الرسول حيث ذكر أولجيوس Eulogius الذي كان من الذين أبدوا مخاوفهم من تأثير المد الإسلامي على إسبانيا الرسول محمد كشخص كان يخدع الناس بوضع حبوب القمح خلف أذنه لكي يحط الطير على كتفه ويوجه منقاره إلى أذنه كي يتخيل الناس أن الطير ينقل رسالة سماوية إليه.
* في كتاب "سيرة النبي" الذي هو ترجمة تركية لكتاب سيرة الرسول حسب ابن إسحاق. صدر هذا الكتاب عام 1388 وطبع مرة أخرى في عهد مراد الرابع ولكن في هذه الصورة هناك حجاب على وجه الرسول وفي الصورة تظهر صورة تمثل محمد بن أسلمة وهو يقطع رأس كعب بن الأشرف الشاعر اليهودي الذي استهزأ من الرسول محمد في أشعاره.
* قي كتاب جامع التواريخ لمؤلف اسمه رشيد الدين كتب عام 1324 ويوجد حاليا في مكتبة جامعة أدنبرة ولا تظهر فيه ملامح الوجه.
* صورة موجودة في مكتبة جامعة كاليفورنيا لصورة مرسومة لرسام تركي لايمكن معرفة تاريخ رسمها وفيها تظهر امرأة وفي حضنها طفل يمثلان آمنة بنت وهب والرسول محمد ولا يوجد ملامح لوجهيهما.
* صورة تصور الإسراء والمعراج ترجع إلى عام 1570 موجودة في متحف سان فرانسيسكو ولا تظهر ملامح الوجه.
* صورة من إيران القديمة ترجع إلى القرن الرابع عشر وفيها يتحدث شخص له أجنحة إلى شخص جالس وملامح الوجه غير واضحة.
* صورة رسمت في تبريز في إيران عام 1315 وموجودة في مكتبة جامعة أدنبرة في كتاب اسمه جمائل التواريخ.
* في عام 1911 في الفيلم الإيطالي الصامت L'Inferno ظهر ممثل لثواني وكان بمثابة ممثل قام بتمثيل دور الرسول محمد [8].

وفي السنوات الأخيرة تم رسم العديد من الصور بعضها على شكل كاريكاتير لرسول الإسلام محمد بن عبد الله ولكنها لم تثر ضجة إعلامية كالتي أثيرت حول حادثة نشر الصور الكاريكاتيرية في صحيفة يولاندس بوستن وفيما يلي بعض الأمثلة:

* صورة في كتيب صدر عام 1988 بعنوان "النبي" للمؤلف Jack Chick في الصفحة 13.
* في المسلسل الكارتوني الأمريكي South Park في 4 يوليو 2001.
* في لعبة من ألعاب الفديو التي تسمى لعبة "الحرب المقدسة" Holy War وفيه يتصارع جميع الرموز الدينية للأديان المختلفة.
* صور كاريكاتيرية مختلفة في التسعينيات في صحف في هولندا وفرنسا وصورة رسمت من قبل سيدة إسرائيلية باسم تاتيانا سوسكن في 1997 والتي لم تقبل الصحف نشره ولكنها قامت بتوزيعه بنفسها في مدينة الخليل وكانت عبارة عن خنزير على رأسه عقال ومكتوب على ظهره كلمة محمد وكان الخنزير ماسكا بقلم ويكتب كلمة القرآن على كتاب.

المواقف الحكومية الرسمية لدول العالم

سوريا: قامت سورية بسحب سفيرها من الدانمارك، كما أبدت وزارة الخارجية السورية أسفها لأعمال العنف التي استهدفت السفارتين الدانماركية والنروجية، وقالت إنه من "غير الجائز" الإخلال بالأمن.

# وأعمال عنف ضد المصالح الإيطالية في ليبيا وهددت ليبيا بقطع كل المصالح التجارية والنفطية بينها وبين الدانمارك.

الأردن: استدعت الأردن سفيرها في الالدانمارك للتشاور.

اليمن: برلمان اليمن يشجب صحيفة يولاندس بوستن مع وقوع أحتجاجات شعبية كبيرة.

بنغلاديش: صرح وزير الخارجية مرشد خان أن برلمان بلاده تطالب الحكومة الدانماركية بتقديم اعتذار للمسلمين [31].

هولندا: صرح رئيس الوزراء جان بيتر بالكنإنده بأنه في العالم الغربي يلجأ الناس إلى المحاكم لحل النزاعات وأن لغة التهديد والوعيد والعنف لإمكان لها في المجتمع الأوروبي.

بولندا: صرح رئيس الوزراء كازيميريز مارسينكيويج أن الصور الكاريكاتيرية بنظره ليست من الضرورة أن يكون القصد من وراءها الإساءة لكن بلاده آسفة إن كان نشر الصور في جرائد بولندية قد جرح مشاعر المسلمين.

تركيا: صرح رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان أن الصور الكاريكاتيرية هجوم على القيم الروحية للمسلمين ويجب أن يكون هناك حدود لحرية الصحافة وان المسلمين لم يتهجموا على السيد المسيح النبي عيسى ابن مريم [32].

أفغانستان أطلق حامد قرضاي تسمية "غلطة" على قرار صحيفة يولاندس بوستن بنشر الصور الكاريكاتيرية وأعرب عن أمله أن تؤدي هذه الضجة إلى مواقف "أكثر مسؤولية" من الإعلام العالمي في المستقبل.

البحرين: طالب برلمان البحرين باعتذار رسمي من ملكة الدانمارك مارغريت الثانية [19].

فنلندا: أنتقد وزير الخارجية الفنلندي الحكومة الدانماركية لعدم فعاليتها في حل الأزمة.

فرنسا: دعم وزير الخارجية الفرنسية حق حرية الصحافة بشرط أن تحترم المعتقدات الدينية [20].

علم ألمانيا ألمانيا: المستشارة أنغيلا ميركل صرحت أنها تتفهم الإساءة التي لحقت بمشاعر المسلمين ولكنها شجبت ردود الفعل العنيفة [21].

إندونيسيا: صرح الرئيس سوسيلو بانبانغ يودهونو بأن حكومته تشجب قرار الصحيفة بنشر الصور ودعى العالم الإسلامي لتقبل اعتذار الصحيفة [22].

إيران سحب محمود أحمدي نجاد سفير إيران في الدانمارك ودعى إلى الغاء العقود التجارية بين إيران والدانمارك وطلب رأس الصحفي حلال.

لبنان: صرح وزير الخارجية اللبناني أن حدود حرية التعبير يجب أن لا تتجاوز على المعتقدات الدينية [23].

ماليزيا: صرح رئيس الوزراء أن نشر الصور هي محاولة متعمدة للإساءة [24].

باكستان: بيان من البرلمان بشجب قرار صحيفة يولاندس بوستن بنشرها للصور [25].

: روسيا: صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الحكومة الدانماركية تستعمل حجة حرية الرأي للدفاع عن الصحيفة التي أهانت المسلمين وان تلك الفعلة غير أخلاقية.

الإمارات العربية المتحدة : وزير العدل محمد الضاهري يطلق تسمية "ثقافة الأرهاب" على نشر الصحيفة للصور [26].

المملكة المتحدة وزير الخارجية جاك سترو انتقد الصحف التي نشرت الصور واثنى على الصحف التي أمتنعت عن نشرها وطالب بالهدوء مع رفع حالة الطوارئ في البلاد [27].
الولايات المتحدة: نشرت الخارجية الأمريكية تصريحا تنص على أن حرية رأي الصحافة يجب أن يكون موازيا مع الشعور بالمسؤولية [28].

من جهة أخرى شجب الرئيس السابق بيل كلينتون نشر مثل هذه الرسوم وقال أن "نشر هذه الرسوم خطأ" وأنها "تضر بالحوار بين الثقافات" [29].

فاتيكان: انتقدت بحدة صحيفة يولاندس بوستن على نشرها للصور [30].

السعودية: قامت باستدعاء سفيرها في الدانمارك للتشاور وأعلن السعوديون مقاطعتهم للمنتجات الدانماركية. وأوقفت جريدة شمس عن الصدور وأوقف رئيس تحريرها عن العمل وأعتقل المسؤول عن النشر.

ليبيا: أغلقت سفارتها في الدانمارك كما أشعلت النار في كل مصالح الدانمارك وإيطاليا في بنغازي وطردت ليبيا السفير الدانماركي من طرابلس -مع وقوع ثورة وأعمال عنف ضد المصالح الإيطالية في ليبيا وهددت ليبيا بقطع كل المصالح التجارية والنفطية بينها وبين الدانمارك.
...................................................................................................................................
عناصر القوة الإيجابيَّة في مواقف المسلمين لنصرة رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ

الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله وكفى بالله شهيداً ، وأشهد ألاَّ إله إلاَّ الله إقراراً به وتوحيداً ، وأشهد أنَّ محمداً عبده ورسوله ، صلَّى الله عليه وعلى آله ، وصحبه وسلَّم تسليماً مزيداً أمَّا بعد:
إنَّ حديثي سينصبُّ حول استخلاص عناصر القوة والإيجابية في مواقف المسلمين في النصرة لرسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ والتي رأيت أنَّها ـ ولله الحمد ـ كان لها ظهور ساطع ، وبارق لامع ، نتج إثر ما اقترفته الصحيفة الدنماركيَّة سيئة الذكر ، والتي تمخَّض من جرَّاء فعلها ، منافع كثيرة ، فربَّ ضارة نافعة ، وعلى نفسها جنت براقش ، وظهر أنَّ في الأمَّة الإسلامية خيراً كثيراً ، ما زال يتنامى ويتصاعد يوماً بعد يوم.
إنَّ حدث الرسوم المسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم سيُنسى يوماً ما ، ويبقى الأثر المستثمر منه والمتمثل؛ في جامعة عتيدة ، وقناة فضائية، ومقرر مدرسي، ومؤلف علمي، ومؤتمر سنوي، ومؤسسة عريقة ،كنتيجة طيبة للغضبة الإيجابية التي عمت العالم الإسلامي.
ولهذا فإنَّه يجب ألا تغلق الإساءة أعيننا عن اغتنام الفرصة، ويكفي أصحاب الرأي أن يتذكروا ما قاله _عليه الصلاة والسلام_ حينما هجاه بعض الكفار وقالوا عنه "مذمم" بدلاً عن "محمد" زيادة في الذم، فكان قوله _صلى الله عليه وسلم_ لصحابته الذين ساءتهم مقالة الكفار: " ألا تعجبون كيف يصرف الله عني أذى قريش وسبهم، هم يشتمون مذمماً وأنا محمد". أخرجه البخاري. فهم رسموا رسومات وهمية في أذهانهم ، وهي ليست -بلا شك- رسومات للنبي _ عليه الصلاة والسلام ـ ولهذا قال الله تعالى لمحمد صلَّى الله عليه وسلَّم Sadإنَّا كفيناك المستهزئين) فلن يضرَّ رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ ما اقترفته أيدي الرسَّامين ، ولكنَّنا نقول : إنَّ ما وراء ذلك الحدث كان للمسلمين فيه دور كبير في نصرة المصطفى ـ صلى الله عليه وسلم ـ ومن ذلك:

1ـ المقاطعة الاقتصادية من الشعوب الإسلاميَّة للدول التي أساءت لرسول الهدى ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ وقد قيل في المقولة الأمريكية :الذي في يده السلاح هو الذي يسن القوانين ، ومن هنا فقد استشعر المسلمون أنَّ بيدهم سلاحاً لا يستطيع أهل الكفر أن ينزعوه منهم لأنَّه متعلق بإرادتهم ، بل جعلت أوروبا (الرسمية) تقف على قدمها وتحاول معالجة القضية ، وبهذا صار للمسلمين موقف يحسب له أهل الكفر حساباً ، وأدَّت هذه المقاطعة إلى انتصار كبير نفسي للمسلمين ، وكسر لحاجز الخوف الذي زرعه الغرب فينا.
2ـ طباعة الكتب المعرفة بشخصه ـ صلى الله عليه وسلم ـ ومنها قيام مجلة البيان بمشروع سمَّته Sadمشروع المحبة ) حيث سيطبع منه مليون نسخة ، من كتاب (محبة النبي وتعظيمه) للشيخين الفاضلين: عبدالله بن صالح الخضيري ، وعبداللطيف بن محمد الحسن .
3ـ إنشاء المواقع المعرفة بشخصه ، وإطلاق كثير منها ، إثر تلك الهجمة الشرسة على رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ مرافقة لكثير من الصفحات العديدة التي كانت مصاحبة لكثير من المواقع الإخبارية ، أو العلمية ، بل حتَّى في المنتديات كانت هناك صفحات عديدة تتحدَّث عنه ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ
4ـ هبَّات الشعوب الإسلامية هبَّة واحدة لنصرته ـ صلى الله عليه وسلم ـ وكان في ذلك خير كثير ، ولهذا فإنِّي أقول لنخبنا العلميَّة والفكريةَّ : ينبغي ألاَّ نحتقر الشعوب فهي القلب النابض بالإسلام ، بل هي مستودع الإسلام ، فقد بان أنَّ في الأمَّة الإسلاميَّة خيراً كثيراً ، وأنَّه لا يزال فيها ، من يتنفض لحرمات الله ، ويغار على دينه ، ويذبُّ عن حرمة الإسلام ، وصدق القائل:
إذا كان قلبي لا يغار لدينه***فما هو لي قلب ولا أنا صاحبه
5ـ كثرة المحاضرات والخطب ، والبدء بدروس علميَّة تشرح شمائل النبي صلى الله عليه وسلم ، وجميل خلقه ، وسيرته ، متزامنة مع ما كان يُشرح من قبل.
6ـ شعور كثير من المسلمين بالعزة ، وأنَّهم يستطيعون أن يصنعوا قراراً ، يستجديهم بعده الشرق والغرب ، بأن يخفِّفوا من غلواء غضبهم ، ويتركوا مقاطعة الدول التي أساءت لرسول الله.
7ـ هذه الهجمة الشرسة أشعرت المسلمين وخصوصاً أهل العلم بأهميَّة تفعيل قضية إنشاء رابطة عالمية للعلماء والمفكرين ، خالية من الثالوث الخطير الذي ينبغي عليهم أن يحذروا منه وهو Sadالبعد عن الحزبية ـ ترك التعصب للإقليمية ـ ألا يكون تابعاً لجهة رسمية) وتكون بدورها هذه الرابطة تدرس مستجدات المسلمين الراهنة ، وتردها لمنهاج الله ، ولعلَّ هذا المؤتمر يكون بداية تفعيل هذه القضيَّة.
8ـ محاولة كثير من المسلمين الانتهاج بنهج خير المرسلين ، واتباع سنته وتطبيقها ، وتوصية بعضهم لبعض بالحث على ملازمة ذلك.
9ـ الضغط الإسلامي على هذه القضية جعلها رأس القضايا في الإذاعات ، والوكالات الإخبارية.
10ـ عودة الكثير من المسلمين للهداية بفضل الله ، حين شعروا بقيمة دينهم ، وعلو نبيهم ،
11ـ إسلام بعض الكفار ، في بعض الدول الكافرة.
12ـ عرف كثير من المسلمين حقيقة عداوة الكفَّار لهم ، وحقدهم على دينهم ورسولهم ، وإرادة الشر والكيد بهم ، فازدادت قناعة كثير من المسلمين ببغض الكفار لهم ، ولا ننسى أنَّه تعالى قد قالSadإن الكافرين كانوا لكم عدوا مبيناً)
13ـ تصدي الكثير من المسلمين لبعض دعوات العلمانيين ، والرد عليها ، من قبيل قول بعضهم إنَّ هذه الرسوم من قبيل حرية الرأي فلا داعي لمعارضتها ، ومعارضة بعضهم للمقاطعة ، وقول بعضهم أن القضية أكبر من حجمها.
14ـ كانت تلك الإساءة لرسولنا ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ منحة للتعريف بدين الإسلام ، والسؤال عنه من قبل الكفَّار فقد أوردت وكالات الأنباء شراء كثير من الفرنسيين للقرآن الكريم بعد الأزمة الدنماركيَّة ، ولكم أن تعرفوا أنَّه خلال أسبوع واحد كانت نسخ القرآن التي اشتريت من قبل الفرنسيين 60 ألف نسخة ، ولعلَّ ذلك يكون سبباً في هدايتهم إلى هذا الدين الإسلامي العظيم ، وحينها نقول: على نفسها جنت براقش.
15ـ قيام بعض المؤسسات الإسلاميَّة بطباعة كثير من الكتب المعرِّفة بفضل الإسلام وبرسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ وترجمتها لعديد من اللغات كالانجليزية والفرنسية والدنماركية وغيرها.
16ـ مواقف بعض حكومات الدول الإسلاميَّة ؛ بسحب سفرائهم من الدنمارك ، واستدعاء سفراء الدنمارك ، وتبنِّي تبيين فضل رسول الله ، وسيرته .
17ـ المطالبة بمحاكمة جميع المجرمين بما فيهم رئيس تحرير تلك الصحيفة محاكمة عادلة ، وإيقاع العقوبة الرادعة بهم ، وفصل رئيس التحرير من تلك الصحيفة ، تنكيلاً به وإزراء عليه وعقوبة له.
18ـ المظاهرات العارمة التي عمَّت البلاد الإسلامية ، وكانت شعلة وهَّاجة ضدَّ من سبّ رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلم ـ
19ـ هذا الحدث بيَّن أنَّ المسلمين إذا اختاروا رأياً واتفقوا عليه فإنَّه بمقدورهم بإذن الله أن يكون لهم موقف سديد تجاه أعداء الدين ، لا يستطيعون زحزحتهم عنه ، أو ثنيهم عنه.
20 ـ بدء كثير من أصحاب الفكر والعلم بتبيين سيرة المصطفى ـ صلى الله عليه وسلم ـ وخصوصاً أن كثيراً من الأوروبيين قد بيَّن لهم إعلامهم بأن رسول الله رجل إرهابي ودموي ، وقد أوصدت تلك الأنظمة الحاكمة على شعوبها في بلادهم وأقفلت عليهم بإعلامهم الذي يضلِّل هذه الشعوب، ويصف المسلمين بأنَّهم همجيون ، وليسوا ذوي أخلاق ومعرفة وعلم .
21ـ رسائل الاحتجاج التي وصلت للدنمارك وسفاراتها.
22ـ بدء بعض المنشدين الإسلاميين ، بإخراج أشرطة في فضائل النبي ، وتمدحه بالمدح المباح الذي لا يوجد فيه غلو ولا إجحاف.
23ـ الحوارات في الفضائيات ، والمقالات في الصحف ، التي انتشرت عقب الهجمة الشرسة على رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ بتبيين سيرته ، وشمائل أخلاقه .
24ـ استقبال بعض الدعاة والأثرياء للأجانب الذي يرغبون في التعرف على الإسلام.
25ـ ضغط بعض المختصِّين على الدول المسيئة لرسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ التي اشعلت الأزمة لسن قوانين تجرم إهانة العقائد السماوية ، لأنَّ هذه العقائد تستحق معاملة أفضل من القداسة التي يضيفها الغربيون على "السامية" اليهودية.
26ـ انكباب كثير من الشباب والفتيات على دراسة سيرة رسول الله ، وكتابة بحوث حول مقاطع من هديه ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ
27ـ كثير من مستخدمي الانترنت يرسلون رسائل بريدية في الدفاع والذب عن رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ وتبيين سيرته سواء للمسلمين أو لغيرهم .
28ـ هناك الآلاف اليوم في أوروبا بالذات يقبلون على شراء الكتب التي تتحدث عن شخص النبي الكريم، وهذه طريقة قوية لجذبهم للإسلام.
29ـ أنَّ أي إنسان مسلم اليوم يشعر بأن نبيه أهمُّ إليه من حبل الوريد ، وإن مس بسوء ، فما نفع الحياة بعد ذلك ؟
30ـ فتح الباب أيضا لمناقشة جدوى ما يسمى " حوار الحضارات" إذا كانت الحضارة الأوروبية تعتبر أن من حقها إهانة سيد البشر لأن في ذلك حرية للتعبير عن رأيها ،وطرح الموضوع من خلال وجهات النظر المعاصرة ، والمصطلحات المتداولة دوليا، مثل: حوار الحضارات، واحترام الأديان والمقدسات وإدراجها ضمن منظومة حقوق الإنسان.
31ـ هذا الحدث بيَّن التآزر الخفي بين أهل الكفر ، حيث كان من نتائجه التي أعتبرها إيجابيَّة أنَّه كشف حقد الكافرين على المسلمين (أتواصوا به بل هم قوم طاغون) وأنَّهم لم يتجاوزوا ما قاله ـ عزَّ وجلَّ ـ :" بعضهم أولياء بعض" ففي فلسطين مثلاً بعد حادثة الدنمارك تكررت حوادث الإساءة لشخص الرسول الكريم، وقام اليهود بكتابة شعارات مهينة ضد النبي ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ والإسلام، وقبل عدَّة أيام من تاريخ كتابة هذه الأوراق ، وقف الجنود على حاجز عسكري قرب القدس وقاموا بتوجيه الشتائم ضد شخص الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام أمام المواطنين المحتجزين وأمام نواب في المجلس التشريعي.
32ـ هناك من ظن أن سيرة الرسول أصبحت مجرد مقررات تدرس ومعلومات تعيش رهينة الكتب ، وأن حبه أمر نتوارثه ونعايشه بحكم العادة ، وهذا أمر ثبت خطؤه.
33ـ الأطفال الصغار كان لكثير منهم أدوار إيجابية حتى في رفض أكل أي منتج دنماركي لسبهم لرسول الله.
34ـ أشعرت المسلمين بوجوب الرجوع للقرآن ، ودراسة آيات الولاء والبراء، وأن الكفار بعضهم أولياء بعض ، وتذكر مواقفهم تجاه سبِّ رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ
35ـ مناداة الكثير من أبناء المسلمين ألاَّ يكون هذا الفعل منهم مجرد رد أفعال بل منازلة وفعال، وأنَّ المسلمين بإمكانهم أن يصنعوا الحدث.
36ـ أنَّ المسلمين لم ينخدعوا بما يسمَّى اعتذارات وهمية صدرت عن الجريدة أو عن المجلة الدنماركية التي أساءت لرسول الله ، بل كان لديهم من الوعي الشيء الكبير.
37ـ ظهر استطلاع بيَّن أنَّ أكثر من ثلاثة أرباع الأردنيين يؤيدون استخدام سلاح النفط في حال تكرار الإساءة ، كما في استطلاع لمركز عالم المعرفة الأردني لاستطلاعات الرأي.
38ـ استغلال الدعاة والمفكرين والعلماء هذه الهجمة بتبيين فضل رسول الله ، وشيء من سيرته العطرة ، بل بدأ كثير منهم بدروس تخصه عليه السلام.
39ـ بعض المواقع الإباحية كان لها دور بالحث على المقاطعة ، ونصرة رسول الله ، وتاب كثير منهم إثر تلك الهجمة وأعلن ذلك في منتديات الإنترنت.
40ـ كثير من المسلمين أحسُّوا بالترابط ، والشعور بالجسد الواحد ، والوحدة فيما بينهم ، وتناسي الخلافات والحزبيات ومن ذلك هذا المؤتمر الرائع الذي ينم عن وحدة الأمة الإسلامية.
41ـ أن أمة الإسلام مهما يفعل لها أعداء الإسلام من الغزو الفكري إلاَّ أنَّهم لم ولن يصلوا إلى أساسها وفطرتها بالسوء لأن الله ناصرٌ دينه وحافظٌ لهذا القرآن والدين إلى يوم الدين.
42ـ شعر التجَّار بدورهم في هذه المقاطعة ، ولهذا فينبغي علينا إشعارهم بأنَّه كان لهم دور كبير وكبير جداً في بثِّ روح الموالاة لرسول الله ، وأنَّهم سيَّروا الشعوب المسلمة لمقاطعة الدول المسيئة لرسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ .
43ـ إعلان بعض المواقع عن مسابقات للتأليف عن سيرة رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ والكتابة في ذلك ، من قبيل المقالات ، أو البحوث والدراسات.
44ـ كانت هناك مواقف رائعة للغاية من بعض الصحافيين المسلمين ، حين دافع عن شخصيَّة رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ ، حين كان يتحادث مع رئيس تحرير تلك الصحيفة الدنماركيَّة، وعارضه بادعائه أنَّ تلك كانت من قبيل حريَّة الرأي ، ولهذا فينبغي علينا أن نثمِّر مواقف أولئك الصحافيين ، ونثمِّنها لهم ، ونشكرهم عليها.
45ـ أنَّ المقاطعة الاقتصادية للدنمارك والدول المسيئة للرسول ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ ، أوجدت فكرة البديل في المنتج العربي المحلي ، بالاعتماد على الذات وتحقيق الاكتفاء الذاتي ، ومناداة الكثير من المسلمين بقولهمSadنأكل ممَّا نزرع ، ونلبس ممَّا نصنع) ، بل هذه المقاطعة أوضحت أهمية الاستقلال الاقتصادي لاسيما بعد تصريحات السفير الدنماركي بالجزائر، والتي يهزأ بها على المسلمين قائلاً: "كيف يقاطعون وهم لا ينتجون ! ".
46ـ توحد الصف باختلاف أطيافه المتنوعة ، وإن كان ـ في رأيي ـ توحداً وقتياً يحتاج إلى آليات لاستمراره ، والحقيقة أنَّ هذا التوحد الشعبي بين المسلمين ، ما كان له أن يظهر بهذه القوَّة إلاَّ لأنَّ من ورائه أثر العقيدة الإسلاميَّة ، وأنَّها هي التي تجمع المسلمين وتوحد صفوفهم.
47ـ التحرر من الاستعباد الداخلي والخارجي.
48ـ تنمية روح الإبداع والابتكار ، لدى الشعوب المسلمة في الوسائل العمليَّة في نصرة رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ.
49ـ أظهر هذا الحدث مكامن القوة في الأمة التي يجب أن تستغل وتستثمر.
50ـ أطلَّ الإسلام من خلال هذه القضية على كثير من البقع الكونية التي كانت تجهل الإسلام وحقيقته.
51ـ وضع خطوط حمراء للمجتمع الغربي تجاه المسلمين ومعتقداتهم.
52ـ شعر المسلمون بشيء من الطمأنينة على رموزهم الإسلامية من خلال وقفتهم القويَّة والمشرِّفة.
53ـ تفكير الكثير من الإعلاميين ورجال الأعمال ، للبدء بإطلاق قناة فضائية ، تخصُّ الحديث عن رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ وجميع ما يدور حوله.
54ـ مناداة بعض الأشراف الذين هم من ذريَّة نبينا محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ بمقاضاة الصحيفة ، ورفع دعواهم للمحامين ليبدؤوا بها.
55 ـ تفكير كثير من النخب العلميَّة وأصحاب المال بإنشاء وتمويل أقسام للدراسات الإسلامية في الجامعات الغربية ، التي ترحب بكل ممول، وتمنحه الحرية بتصرف أمواله.
56ـ إنشاء مواقع الكترونية باللغات الغربية للتعريف بسيرة النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وتعاليم رسالته.
57ـ إيجاد وسائل إعلامية ناطقة بلغات الغرب تكون قوية حتى توضح صورة الإسلام.
58ـ بدء بعض الإسلاميين بدعم حملات تعريفية بالنبي ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ في الغرب، على أن تموِّلها جهات في الدول الإسلامية ، لكن تتولى تنفيذها المراكز والهيئات الإسلامية الغربية.
59ـ التبرع بجوائز علمية للكُتاب الذين يكتبون مؤلفات وبحوثاً عن النبي ـ صلى الله عليه وسلَّم ـ باللغات الغربية ، يتنافس فيها الكتاب المسلمون الغربيون، ويتم نشرها على نطاق واسع.
60ـ تواصي كثير من الشعوب الإسلاميَّة بالدعاء على أولئك الظلمة الذين أساؤوا لرسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ
61ـ الفطرة النقيَّة التي ظهر من خلالها غضبة الناس حتى من غير الملتزمين على رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالرغم من الهجمة الفكرية الشرسة على الأمة والغزو الإعلامي الصليبي والذي يبث على قنواتنا العربية.
62ـ القيام بالجانب الايجابي باتجاه الآخر وهو تنظيم مؤتمرات وورش عمل ، لغير المسلمين للتعريف بالرسول ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ .
63ـ رب ضارة نافعة ، فبعض المواقع المعرِّفة للنبي ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ باللغة الانجليزية ، لم تظهر إلاَّ بعد هذه الأزمة.
64ـ ظهور أصوات جديدة من الدعاة صغار السن ، وكتَّاب جدد لم يظهروا إلاَّ من خلال تلك الأزمة.
65ـ وضوح الأثر الإيجابي لوسائل الإعلام عند استخدامها في المجالات المهمة والقضايا الجوهرية في حياة الأمة.
66ـ كثرة الصلاة والسلام على رسول الله ، فالشعوب كلُّها تتواصى بذلك ، وأظنُّ أنَّ أكثر فترة مرَّت على البشريَّة بالصلاة على رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ هي هذه الفترة ، التي سبَّ فيها رسول الهدى ـ صلَّى الله عليه وسلًّم ـ فضجَّ المسلمون بالصلاة والسلام عليه ـ عليه صلاة الله وسلامه ، ما تعاقب الليل والنهار ، وجرت الأنهار ، وصدحت الطيور مغنية فوق الأشجار.


* ملاحظة : أصل هذا المقال ورقة عمل شارك بها الكاتب في مؤتمر البحرين ، لنصرة رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ


عناصر القوة الإيجابيَّة في مواقف المسلمين لنصرة رسول الله ـ صلَّى الله عليه وسلَّم ـ
............................................................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mataka.ahlamontada.com
 
حادثة الدنمارك ضد رسول الله(صلى الله علية وسلم)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحياة :: المنتدى الاسلامى :: المنتدى الاسلامى العام-
انتقل الى: